Top Ad unit 728 × 90

رجيم

الحمية المضادة للشيخوخة تزيد شبابك وتفقدك الوزن

في أيامنا الحالية أصبحت مستحضرات التجميل التي تُستخدم في مكافحة الشيخوخة تميل لأن تكون غذائية أكثر من كونها اختيارات تجميلية:

الحمية المضادة للشيخوخة تزيد شبابك وتفقدك الوزن
الحمية المضادة للشيخوخة تزيد شبابك وتفقدك الوزن

حيث تم إدخال كل الأشياء ابتداءً من الرمان إلى الصويا في الكريمات والمنظفات والملطفات. ولكن وضعَكِ لتلك المنتجات على سطح البشرة لا يُغني عن التناول الحقيقي لتلك الأغذية التي سوف تعيد الحيوية لبشرتك من الداخل إلى الخارج. حيث يقول "آدم فريدمان" مدير البحوث الجلدية في كلية "ألبرت اينشتاين" للطب في مدينة نيويورك. " أن التغذية تلعب دوراً هاماً في الحد من ظهور علامات التقدم في العمر كم أنها تساعد في الحماية من التلف الذي تسببه الأشعة فوق البنفسجية، والتي تعتبر السبب رقم واحد في ظهور الخطوط والتجاعيد".



يتعدى الأمر مجرد التغذية الصحية:
وذلك لأن هنا بعض الأبحاث التي أشارت إلى أن هناك بعض العناصر الغذائية التي يمكنها المساعدة في منع أضرار البيئة المحيطة، كما تقوم بترطيب البشرة، وتساعد على أن تعمل خلايا البشرة بالشكل الصحيح. لهذا يجب أن نحرص على أن تكون محفزات الجمال تلك في مركز ومقدمة خططنا الغذائية. فكل تلك الأنواع من السهل جدا دمجها في الوجبات اليومية، ويتصادف أيضاً أن تكون تلك الأغذية هي محاربين أقوياء للكثير من الأمراض. وبالتالي بينما تتناولين الطعام لكي تصبح بشرتك مشرقة وناعمة، فأنتِ أيضا تساعدين في خفض مخاطر إصابتك بالكثير من الأمراض مثل السرطان، وأمراض القلب، ومرض السكري. وبجانب كل ذلك تخسرين ما يصل إلى 5 كيلوا جرام في أربع أسابيع.

والآن اعتقد أن ذلك قد منحك الإشراق والسعادة.




الأطعمة التي تحتوي على فيتامين C
الفوائد التجميلية:
ماذا قد يكتشف أطباء الجلد إذا كانوا يفحصون بشرة امرأة تعدت الأربعين من عمرها عند بحثهم على علامات تقدم العمر ثم يبحثون في نتائج حميات تلك النساء؟ هذا بالتحديد ما فعله 101 من أطباء الجلد في دراسة إنجليزية قاموا خلالها بفحص 4.025 امرأة تتراوح أعمارهن من 40 إلى 74 عاماً.


وماذا رأى الأطباء:
أن النساء اللائي يتناولن كمية أكبر من فيتامين C يكون ليدهن تجاعيد أقل وجلد أكثر حيوية ونعومة. مما يجعل هذا منطقياً، لأن فيتامين c هو مضاد قوي للأكسدة ويمكنه التغلب على الشرائد الحرة - وهي ذرات وجزئيات غير مستقرة داخل جسمك ويمكنها أن تؤذي الخلايا "حيث تقوم مضادات الأكسدة بمنع حدوث تلف في خلايا الحمض النووي والتي يمكنها أن تؤثر على إنتاج الكولاجين، وهو الداعم الأساسي لبناء بشرتكِ وقوامها" وذلك طبقاً لما فسره دكتور "فريدمان".



ما يجب أن تضعيه في نظام الغذائي:
ركزي على الأغذية الغنية بفيتامين c لكي تحصلي على 75 جم من هذا الفيتامين يومياً. فتناولك لبرتقالة في وجبة الإفطار مع تناول خمس شرائح رفيعة من الفلفل الأصفر في طبق السلطة أثناء وجبة الغذاء يمكن أن يُمدك بتلك الكمية من الفيتامين. كما أن كوب من البروكلي في وجبة العشاء مع طبق عميق من الفراولة كتحلية يحتوى على نفس الكمية من الفيتامين. وأيضا الموالح من الفواكه، والفلفل الأحمر، والطماطم، واللفت، والشمام تعتبر كلها مصادر جيدة لفيتامين C. ولتحصلي على دفعة إضافية لبشرتك، جربي التوت الأسود وتوت العليق والتوت البري والرمان – فبجانب احتوائهم على فيتامين C، فهم يحتوّن أيضاً على حمض الأيلاجيك، والذي لديه القدرة على مواجهة الأثار الضارة للأشعة فوق البنفسجية.


البروتين الخالي من الدهون
قامت دراسة الـ 101 طبيب جلدي، بدراسة النساء اللائي يتناولن كمية قليلة من البروتين وكان لديهن أيضا ظهور أكثر للتجاعيد. حيث يقول "وليام دانبي" وهو أستاذ مساعد في الجراحة (الأمراض الجلدية) في كلية دارتموث الطبية. " أن البروتين يمدنا بكتل البناء من الكولاجين". وبينما يتكسر الكولاجين وبعض البروتينات الأخرى يقوم الجلد بالانحناء على نفسه، مما يساهم في تشكل الخطوط والتجاعيد. وسوف ينتج جلد الكولاجين سواء كنتِ تتغذين على شريحة من الحلم الذي يحتوي على الكثير من الدهون أو كنتِ تتغذين على لحم صدور الدجاج منزوع الجلد، ولكن اختيارك للبروتينات التي لا تحتوي على الدهون سوف يخفض من وزنك.


ما يجب أن يحتوي علية طبقكِ:
لحوم الدواجن منزوعة الجلد وبياض البيض والأسماك والاختيارات الجيدة من البروتينات الخالية من الدهون. فعندما تقررين تناول اللحم الأحمر، لابد أن تختاري القطاعات التي تحتوي على أقل نسبة دهون مثل لحم الخاصرة. كما يجب تذكر تناول التوفو أيضاً: وبالرغم أن تلك الدراسة ليست نهائية إلى أن هناك دراسة يابانية صغيرة قد اكتشفت أن النساء اللائي استهلكن مستخلصات الصويا لمدة 12 اسبوعاً قد ظهر لديهن تحسن في الخطوط الرفيعة حول الأعين كما كان لديهن ليونة أكثر في البشرة.


الأسماك التي تحتوي على الدهون
الفوائد التجميلية:
الأسماك التي تأتي من عمق البحار مثل التونة والسالمون تضع على المائدة جرعة ضخمة من الحمض الدهني أوميجا 3، والذي يمكن أن يساعد في الوقاية من التلف الذي تسببه أشعة الشمس.

ففي دراسة قد أجريت على الفئران، قد ظهر أن الدهون لها تأثير واضح جدا في خفض الالتهابات والاستجابات المناعية الأخرى لأشعة الشمس والتي يمكن أن تؤدي إلى تكسر الكولاجين، والأكثر سوءاً من ذلك، أنها يمكن أن تتسبب في سرطان الجلد. كما أظهرت ثلاث دراسات إنجليزية أخرى أن الحمض الدهني أوميجا 3 يمكنه أن يقي الجلد من حروق الشمس لدى الإنسان أيضاً.


ما يجب أن يحتوي علية طبقك:
حاولي الحصول على حصة مقدارها من 50 إلى 100 جم من الحمض الدهني أوميجا 3 في الأسبوع – عن طريق تناول الأطعمة البحرية. فبجانب سمك التونة (ويطلق علية اسم الباكورة) وأسماك السلمون، هناك الأنواع الجيدة من سمك المكاريل، وسمك الرنجة، والساردين وسمك التاروت أيضاً. وإذا كنتِ لا تفضلين الأسماك، فيمكنك تناول المكسرات وبذور الكتان، وزيت الكانولا، وبذور اليقطين، والتوفو الذي يحتوي على التركيبة المسماة (ALA) والتي يقوم الجسم بتحويلها إلى نوع مفيد من الأحماض الدهنية أوميجا – بالرغم، أن الحصول على كمية كافية من أحماض الأوميجا الجيدة يتطلب تناول كمية كبيرة جدا من تركيبة الـ ALA.

المصدر

الحمية المضادة للشيخوخة تزيد شبابك وتفقدك الوزن Reviewed by Mohamed Ahmed on 10:55 ص Rating: 5

ليست هناك تعليقات:

All Rights Reserved by خسس نفسك © 2014 - 2015
Powered By Blogger, Designed by Sweetheme

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.